الإتحاد الاوربى يضع تصور لتطوير علاقات اقوى مع إفريقيا

تخطط المفوضية الاوربية لبناء شراكة استراتيجية أقوى بين اوربا وإفريقيا لمعالجة القضايا ذات الصلة,و من ضمنها الهجرة, خلق الوظائف,السلام والامن.

والجهد المشترك الجديد يأتى من القمة الاوربية _الإفريقية فى شهر نوفمبر(تشرين الثانى) والذى سيركز على الشباب الإفريقى.

وقالت الممثل السامى للاتحاد الأوربى فدريشا موغريني :”إن إفريقيا قوية مهمة لأوربا.إن صداقتنا مهمة لشعوبنا, فقط بتضافر جهودنا والعمل فى شراكة نستطيع أن نقدم لشبابنا المزيد من الأمل ومستقبل أمن.اليوم لا نستطيع أن ننظر ببساطة لما يمكن أن نفعله لإفريقيا,بل لما يمكن أن نفعله مع إفريقيا سوياً”.

نيفين ميميكا المفوض المسؤول عن التعاون الدولى والتنمية أضافت:”لقد إقترحنا عدة أفكار وتدابير ملموسة لترجمة أولوياتنا للسنوات القادمة لافعال.لاسيما لتعزيز النمو ولخلق وظائف اكثر,خاصة لشبابنا”.

و ركزت المقترحات على خلق الأستقراروالتنمية الاقتصادية الشاملة فى إفريقيا من اجل خلق مزيد من فرص العمل التى تحتاجها القارة, خصوصاً للشباب.

و يتضمن هذا إطلاق مشروع التقنية الرقمية للتنمية والذى يهدف إلى تطوير التكنولوجيات لتنمية الدول.