ارتفاع الاعتداءات المعادية للمهاجرين في ألمانيا

TMP – 07/03/2017

ويظهر تقرير وزارة الداخلية الألمانية أن أكثر من ٣٥٠٠ اعتداء   نفذت على اللاجئين والمهاجرين في ألمانيا العام الماضي.


ووفقا للارقام الاولية التي صدرت يوم ٢٦ فبراير/ شباط ،٥٦٠ شخصا من بينهم ٤٣ طفلا، أصيبوا في الاعتداءات . وأضاف التقرير أن من بين  ٣٥٣٣  اعتداء ، تم تنفيذ ٢٥٤٥ اعتداء  على لاجئين ومهاجرين افراد ، ٩٨٨ اعتداء على نزل اللجوء و ٢١٧ اعتداء على منظمات اللاجئين والمتطوعين.     

        وقد شددت الحكومة الألمانية مؤخرا سياستها المتعلقة باللاجئين، بما في ذلك اتباع قواعد أكثر صرامة للحصول على المساعدات ، والإسراع في إبعاد طالبي اللجوء الذين رفضت طلباتهم ودفع المبالغ للاجئين للعودة الطوعية  إلى بلادهم.


عدد الجرائم أيضا في ازدياد في المملكة المتحدة والسويد، كلا البلدين تأثرا من تدفق أعدادا كبيرة من المهاجرين. تحليل من    قبل نقابة الصحفيين يشير إلى أن جرائم الكراهية، بما في ذلك الهجمات على اللاجئين والمهاجرين، ارتفع بنسبة ٥٠ في المئة في بعض مناطق انكلترا وويلز بين يوليو/ تموز  ٢٠١٥ ويوليو/ تموز  ٢٠١٦.   

                       في السويد أصيب عشرون من طالبي اللجوء بعد أن تعرضت بيوتهم في فانرزبرج للحريق في ٢٦ فبراير/ شباط.     
والعديد من الدول الأوروبية تشهد ارتفاعا في كراهية الإسلام والمشاعر المعادية للمهاجرين. استطلاع حديث للرأي يشير إلى أن ما يقرب من نصف جميع الأوروبيين يريدون فرض حظر على الهجرة من البلدان ذات  الأغلبية المسلمة.