السودان تعتقل 64 مهاجرا كانوا في طريقهم إلى ليبيا

قامت قوات الدعم السريع يوم الثلاثاء 24يناير باعتقال 64 من المهاجرين غير الشرعيين من إثيوبيا،إريتريا،الصومال واليمن في أثناء محاولة عبورهم الصحراء إلى ليبيا؛ كما جاء في صحيفة “سودان تربيون”.

وفي تصريح صحفي لنائب حاكم ولاية شمال دارفور قال : ” تم اعتقال المهاجرين بينما كانت قوات الدعم السريع تقوم بعمليات متعلقة بالمهربين حيث تم اعتقال المهاجرين غير الشرعيين و الذين كان من بينهم ستة أطفال وعشرة من النساء إضافة إلى ثمانية وأربعين رجلاً”

” يُعتقد أن المهاجرين غير الشرعيين الذين تم القبض عليهم قد تم استقدامهم بواسطة المهربين من بور تسودان أولاً إلى شمال دارفور بعد أن دفع كل فرد منهم مبلغ أربعة ألف دولار؛ وستقوم الولاية بتسليمهم لوزارة الداخلية المركزية”

قوات الدعم السريع مع أجهزة الأمن الأخرى، بتوجيهات من الحكومة المركزية لمكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر ، تقوم بعمليات مستمرة لاعتقال المهاجرين غير الشرعيين والمهربين الذين يعبرون صحراء السودان الشمالية في طريقهم إلى ليبيا .

وقد أعلنت قوات الدعم السريع في وقت سابق عن إلقاء القبض على حوالي 1600مهاجر غير شرعي منذ 2016 في الحدود السودانية الليبية .

كان البرلمان السوداني قد أجاز قانون مكافحة الاتجار بالبشر قبل ثلاث سنوات ، والذي ينص على توقيع عقوبة السجن التي قد تصل إلى عشرين عاماً لكل من يتورط في الاتجار بالبشر.

الأمم المتحدة تعتبر السودان على رأس قائمة دول المصدر والعبور الإفريقية للهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر.حيث أن هناك آلاف الأشخاص من إريتريا وإثيوبيا يعبرون الحدود إلى السودان في كل شهر في طريقهم إلى أوربا عبر ليبيا ومصر.